آخر تحديث: 03:38 مساءً -الجمعة 24 فبراير-شباط 2017
الجمعة 24 فبراير-شباط 2017 : 27 - جمادي الأول - 1438 هـ
علي البخيتي
طباعة المقال طباعة المقال
علي البخيتي
تحررون صنعاء مِن مَن؟

بحث

  
وحيُ اللّحظة
بقلم/ علي البخيتي
نشر منذ: سنة و 11 شهراً و يوم واحد
الأربعاء 25 مارس - آذار 2015 12:58 ص

أدار الرئيس السابق صالح البلد بالأزمات والحروب ويديرها هادي باستدعاء التدخلات الأجنبية، لا يزال هادي يراهن على الخارج بعد كل الدروس التي تلقاها والتي أوصلته إلى إقامة جبرية في صنعاء لم يتمكن من الفرار منها إلا قبل أسابيع.

نختلف أو نتفق مع قائد أنصار الله عبدالملك الحوثي إلا أنه يراهن على جماهير يمنية في الداخل، بينما يستدعي الرئيس تدخلات مجلس الأمن ودول الخليج بشكل شبه يومي، ولم يتعظ هادي من الوضع في سوريا والعراق وليبيا التي أدى التدخل العربي والأجنبي فيها إلى كل تلك الحروب والفتن الداخلية وإلى انتشار المجموعات الداعشية على اختلاف أنواعها.

الرئيس هادي كارثة بكل ما تحمله الكلمة من معنى، فضعف شخصيته وسوء إدارته يستدعي المجموعات المسلحة لتكون هي الفاعل الرئيس في مناطق سلطته ويسعى هو لإخفاء ذلك وبالتالي يشكل بشرعيته غطاء لها ولانتشارها وتمددها ومن ثم يصحو المجتمع فجأة على كارثة - يصعب معالجتها - عمل هادي على إخفائها لأشهر.

يسعى هادي إلى نقل المعركة إلى تعز، تفادياً لمواجهات في عدن أو لحج، يعتبر تعز حائط الدفاع الأول عن حكمه للجنوب بحسب ما يتمنى في نهاية المطاف، فتعز بالنسبة له ورقة للتفاوض مع الحوثيين لا أكثر، ومتى ما توصل معهم إلى اتفاق يضمن عدم تمددهم باتجاه الجنوب لن يتردد لحظة واحدة في الاعتراف بسلطتهم على تعز كما اعترف بسلطتهم على عمران وصنعاء.

لا يسيطر الرئيس هادي على عدن ولا على لحج، حيث تعج بالمجموعات المسلحة التي ارتكبت الكثير من المجازر فيها وبالأخص في حق الجنود، وسيكون مصير تعز وقوات الأمن والجيش فيها كمصير حوطة لحج إذا ما سيطر هادي على المحافظة.

من يراهن على هادي وسلطته يراهن على الفشل، وهذا لا يعني أن نراهن على المجموعات المسلحة التي يقودها أنصار الله، فكلها أدوات ما قبل الدولة، سواء لجان هادي أو لجان الحوثي، ومن هنا فالأفضل لتعز أن تحافظ على المؤسسات الرسمية وأن لا يُسمح بانقسامها أو بانجرار المواطنين فيها إلى مواجهات مع تلك الوحدات.

albkyty@gmail.com

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع صوت صعدة نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
مقالات
عبدالله علي صبري
خسارات آل سعود !
عبدالله علي صبري
العقيد/ عابد الشرقي
هل تنفع وساطة الإمام الشافعي لدى داعش ؟!
العقيد/ عابد الشرقي
يحيى يحيى السريحي
الأمم المتحدة.. منظمة دولية أم عصابة دولية ؟!!
يحيى يحيى السريحي
مروان الغفوري
هكذا جلب الرئيس هادي الحوثيين إلى بيته..!
مروان الغفوري
أ. أحمد غراب
أقوى مواطن في العالم
أ. أحمد غراب
الكاتب/ خيرالله خيرالله
هل فات أوان إنقاذ الدولة اليمنية؟
الكاتب/ خيرالله خيرالله
المزيد >>