آخر تحديث: 04:33 مساءً -الخميس 19 مايو 2022
الخميس 19 مايو 2022 : 18 - شوال - 1443 هـ
أ. أحمد غراب
طباعة المقال طباعة المقال
أ. أحمد غراب
أقوى مواطن في العالم
امتحانات الكاميرا الخفية..!

بحث

  
لصوص خمسة نجوم!
بقلم/ أ. أحمد غراب
نشر منذ: 8 سنوات و أسبوع و 3 أيام
الخميس 08 مايو 2014 01:25 ص

سار من كل شيء أحسنه حتى اللصوص زمان كانوا يسرقوا لكي يأكلوا او يشربوا اما اليوم فيسرقوا لكي يخزنوا ويحششوا.

واللصوص في اليمن طبقات ومقامات سأتحدث اليوم عن النوع الأول

لص خمسة نجوم : وهو الذي يتعلم السرقة من المال العام السايب

يميزه عن غيره من اللصوص : انه لص مبهرر ، لاحساب ولاعقاب غالبا ، ابو شريحتين ينتقد الفساد ويمارسه ، يستثمر المنصب للنصب ، يعانون من حالة انفصام في الشخصية يقول الواحد منهم للناس انا شابع من بيتنا وعندما يرشي احدا منهم يقول له انا باديلك من مال الدولة وليس من مالنا.

وهذا النوع من اللصوص سبب رئيسي في فقرنا ومجاعتنا وانما اهلك بلادنا ان القوي اذا سرق ملايين ومليارات تركوه وجاملوه والفقير اذا سرق مايسد به جوعه حاسبوه وضربوه.
ويعتقد هؤلاء أن المال الذي يكسبونه من مناصبهم حلالا متناسين انهم مستأمنين على المال العام وانهم يأكلون بلقمة واحدة ما يجمعه المواطن الفقير بسنة.

ولايشعر أصحاب هذا النوع من اللصوص انهم لصوص وان مايقومون به فسادا وما يقتاتونه حراما وان المقياس الوحيد للثروة التي توجد للشخص عبر منصب في الدولة هو الثروة التي يمتلكها وهو جالس في منزله قبل ان يجلس في المنصب وهذا ما يمكن استدلاله من قول النبي صلى الله عليه وسلم لعامل استعمله في بيت المال فقال هذا اهدي لي وهذا لبيت المال :" هلا جلست في بيتك أبيك فننظر من يهدي اليك ".

وكيف يذوق النوم وراحة البال والضمير من استخدموا المنصب والمال العام في بناء القصور والشركات والأرصدة والعقارات وغضوا ابصارهم بأموال يفترض انها ذهبت لإطعام شعب ثلاثة أرباعه جائعون وثمانية ملايين من أطفاله يواجهون خطر الموت والإعاقات بسبب سوء التغذية وعجز أهلهم عن توفير الغذاء الضروري لهم.

ومن حكمة الله سبحانه وتعالى انه اعمى ابصار مثل هؤلاء اللصوص فجعلهم يعتقدون انهم عندما يسرقون المال العام او يستخدمون مناصبهم لبناء ثرواتهم بدلاً من منفعة الناس وحفظ المال العام يستطيعون ان ينظفوا هذا المال من خلال التصدق للفقراء أو بناء مسجد أو ناسين أو متناسين ان كل عملهم شتى وكل قرش حرام النار أولى به وانهم عندما يأكلون أموالا يفترض ان تذهب للفقراء والمساكين وأبناء الشهداء وتوفير فرص العمل انما يأكلون في بطونهم نارا.

ربما ينجحون في مغالطة وخداع الناس لكن حاشى ان يفلتوا من عقاب وحساب رب العالمين.

اذكروا الله وعطروا قلوبكم بالصلاة على النبي

اللهم ارحم أبي واسكنه فسيح جناتك وجميع أموات المسلمين

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع صوت صعدة نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
مقالات
جمال حسن
واجهة التضليل..!
جمال حسن
بشرى عبدالله
لماذا لا يتوحّد المعارضون الجُدد..؟
بشرى عبدالله
دولة الحصباني
هجرة العقل اليمني.. نزيفٌ مستمر!!
دولة الحصباني
نعائم شائف عون الخليدي
عقول مفخّخة..!!
نعائم شائف عون الخليدي
الكاتب/عبدالله الدهمشي
الانتخابات العربية
الكاتب/عبدالله الدهمشي
د. عبدالله علي الفضلي
وخير جليس في الزمان شمعة وظلام ؟؟
د. عبدالله علي الفضلي
المزيد >>